الحياة المشتركة في الفنون

فروع المواضيع الفنّيّة في المدارس العربيّة بالتعاون مع فروع في المدارس اليهوديّة
"خطّ بسيط رُسم بفرشاة يمكن أن يؤدّي إلى الحرّيّة والفرح" - جوان ميرو

الخلفيّة

تمنح دراسة الفنون التلميذ تجربة تعليميّة معزّزة وتمكينيّة. تعمل عمليّات التعلّم والإبداع على تطوير التفكير الإبداعيّ وتوفير التعلّم ذي المعنى مع تناول مواضيع جوهريّة والتعرّف على مجموعة منوّعة من وجهات النظر والقيم الإنسانيّة والاجتماعيّة. إنّ اطلاع التلميذ على مجال فنّيّ (كلاميّ، بصريّ، مادّيّ، موسيقيّ) يعزّز المهارة اللغويّة، ويعمّق الإلمام بعالم الثقافة، التقليديّ والمعاصر على حدّ سواء، ويطوّر نظرة ناقدة على الواقع الذي نعيش فيه.

يوفر جهاز التربية والتعليم في إسرائيل لتلاميذه الفرصة للتقدّم للبجروت بمستوى خمس وحدات تعليميّة في مواضيع فنّ المسرح والموسيقى والفنون البصريّة والرقص وغير ذلك. ومع ذلك، فإنّ الفرصة للتقدّم للبجروت في الفنون لا تتوفّر للجميع على قدم المساواة. مقارنة بجميع المدارس اليهوديّة، هناك عدد قليل جدًّا من الفروع الفنية في المدارس العربيّة، وعدد التلاميذ الذين يتقدّمون للبجروت في الفنون قليل. بالإضافة إلى ذلك، لا تقيم مدارس يهوديّة ومدارس عربيّة في البلاد علاقات تعليميّة بينها، وبالتالي، لا يتعرّف أبناء الشبيبة في البلاد على بعضهم البعض من خلال تنوّع التقاليد الموجودة في كلّ مجتمع.

من منطلق الالتزام بالنهوض بمجتمع منصف لجميع مواطني البلاد، وتعزيز الحوار بين مختلف الفئات السكّانيّة، ينفّذ المعهد منذ عام 2017، بالتعاون مع وزارة التربية والتعليم وبدعم من مؤسّسة مورنينغستار، برنامج “الحياة المشتركة في الفنون” – وهو مبادرة فريدة من نوعها تعزّز وتدعم إنشاء فروع الفنون: الموسيقى، الفنّ البصريّ والمسرح في المدارس في المجتمع العربيّ.

الحياة المشتركة في الفنون-الأهداف والنشاطات

الإنجازات

منذ إنشاء البرنامج في عام 2017، تمّ تجنيد 10 مدارس من المجتمع العربي و 11 مدرسة من المجتمع اليهوديّ من جميع أنحاء البلاد، ويشارك فيها أكثر من 350 تلميذًا في المرحلة الثانوية. تتزايد الأعداد في كلّ عام، وحتّى خلال عام 2020، أثناء مواجهة أزمة كورونا، افتتح المعهد خمسة فروع تعليميّة جديدة في أربع مدارس جديدة انضمّت إلى البرنامج. في نهاية العام الدراسيّ، من المقرّر أن يتقدّم لامتحانات البجروت 59 تلميذًا وتلميذة (تجدر الإشارة إلى أنّه قبل 4 سنوات، كانت هناك 3 فروع فنون فقط في المدارس الثانوية العربية تعمل في جهاز التربية والتعليم).

خلال صيف 2020، وبعد ثلاث سنوات من عمل البرنامج بادرنا بالتعاون مع وزارة التربية والتعليم إلى تأسيس مجموعة عمل كتبت منهجًا تعليميًّا يتيح للتلاميذ الذين يدرسون الموسيقى في المجتمع العربيّ التقدّم للمرّة الأولى للبجروت مع أداء أعمال موسيقيّة عربيّة كلاسيكيّة، وكتابة امتحانات في الموسيقى باللغة العربية والثقافة العربيّة. ألّف المنهج التعليميّ معلّمون من البرنامج ومسؤولون كبار من وزارة التربية والتعليم بالتعاون مع مهنيّين من عالم الموسيقى العربية. يعكس هذا المنهج التعليميّ ثراء تقاليد الموسيقى العربية والآلات الموسيقيّة والألحان والأسلوب الفريد لهذا التقليد. بالإضافة إلى ذلك، يعكس المنهج التعليميّ التنوّع الهائل للتقاليد الموجودة في المجتمع العربيّ في البلاد (الدروز والبدو والعرب المسلمين والعرب المسيحيّين).

 

قالوا عنّا

“تواصلنا مع فرع الفنون في تيفن في إطار برنامج الحياة المشتركة في الفنون مثرٍ جدًّا، ناجح وممتع. كنّا ننتظر هذه اللقاءات بفارغ الصبر، وفيها تعرّفننا بشكل معمّق على تلاميذ الفرع في تيفن، تعلّمنا معًا، غنّينا عزفنا واستمتعنا”.

جوانا قيس
تلميذة في فرع الموسيقى في بيت جنّ
السابق
التالي

البرنامج في أرقام

3

سنوات من العمل

350

شارك تلميذًا في البرنامج

10

مدارس من المجتمع العربي

مواد تعليمية حول موضوع برنامج "الحياة المشتركة في الفنون"
مقالات ودراسات حول موضوع برنامج "الحياة المشتركة في الفنون"

الأخبار

الأشخاص الذين يحدث هذا بفضلهم

ناتي طوبي
مدير برامج الحياة المشتركة

من مواليد إسرائيل، كفار هنغيد، يسكن في حيّ شبيرا في تل أبيب حاصل على درجة البكالوريوس في العلوم السلوكية من جامعة بن غوريون، ودرجة الماجستير في تدريس العلوم الإنسانية من كلية سمينار هكيبوتسم. في الماضي ، كان يعمل في مجال مرافقة وعلاج أبناء الشبيبة المعرضين للخطر كجزء من رعاية أبناء الشبيبة، ثمّ عمل في المرافقة طويلة الأمد للشباب الذين يفتقرون إلى الدعم العائليّ في جمعية لمرحاف. في معهد مرحافيم – مجالات منذ عام 2016.

اتصلوا بي من خلال: nati@merchavim.net